اكل صحي

ما هي اعراض ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم ؟

اعراض الكوليسترول والوقاية من الكوليسترول

الكوليسترول

كولستيرول الدم هو أحد الدهون التي يحتاجها الجسم لبناء الخلايا الصحية، ولكن إذا زادت  في الدم عن الحد الطبيعي، حينها يتحول إلى كوليسترول الــ LDL الضار وهو ملئ بالدهون الثلاثية والذي يكون بداية لحدوث العديد من الاضطرابات والمشاكل الصحية مثل النوبات القلبية والتي قد تؤي إلى الوفاة.

شاهد ايضا: كيفية ضبط نسبة الكوليسترول عن طريق الطعام ؟

 

ما هي نسبة الكوليسترول الطبيعية في الجسم ؟

المعدل الطبيعي للكوليسترول في الجسم :

هناك نوعان من الكوليسترول في الدم و هما:

  • الكوليسترول الجيد HDL: توفر هذا النوع من الكوليسترول مفيد جداً للجسم، حيث يساعد على حماية القلب من الأمراض ويجب أن لا تقل نسبة الكوليسترول الطبيعي من هذا النوع عن 40 ملغم/ ديتسيلتر.
  • الكوليسترول الضار ldl : يجب أن لا تزيد نسبة الكوليسترول الطبيعي من هذا النوع في الجسم عن 160 ملغم/ ديتسيلتر، لأنه يتراكم في الشرايين ويسبب ضيقها وتصلبها.

 

ما هي اعراض ارتفاع الكولسترول ؟

 

ليست هنالك أعراض للكولسترول أو علامات لفرط الكولسترول في الدم (hypercholesterolemia).

من الممكن اكتشاف قيم الكولسترول المرتفعة فقط بواسطة الخضوع لفحص دم.

كيف اعرف ان نسبة الكولسترول مرتفعة ؟

 يمكن قياس نسبة الكوليسترول في الدم عن طريق فحص الدم الذي يقيس مستوى الكولسترول في الدم (فحص الدهنيات في الدم)و يُظهر عادة:

  • المستوى الإجمالي للكولسترول
  •  مستوى الكولسترول الضار LDL
  • مستوى الكولسترول الجيد HDL
  • مستوى ثلاثي الغليسيريد وهي أحد أنواع الدهنيات الموجود في الدم.

يعتبر المرضى عرضة لأعلى مستوى من المخاطر إن كان لديهم أكثر من عامل خطورة واحد (فرط ضغط الدم، التدخين وتاريخ العائلة المرضي) أو عامل خطر وحيد ذو طبيعة حادة.

وبعد ذلك يستطيع الأطباء ان يحكمون لمن يجب إجراء الفحص الطبي اعتماداً على عوامل الخطر الأخرى كالسن و الجنس:

  • في الوقاية الأولية للمرضى ذوي الاحتمالية الأعلى للإصابة: يقترح الإطباء الفحص الطبي للكشف عن حالات شذوذ الدهون بدءً من سن الـ 25 للمرضى الذكور، وسن الـ 35 للمرضى الإناث.
  • في الوقاية الأولية للمرضى الذين ليسوا ذوي الاحتمالية الأعلى للإصابة: يقترح الإطباء الفحص الطبي للكشف عن حالات شذوذ الدهون بدءً من سن الـ 35 للمرضى الذكور، وسن الـ 45 للمرضى الإناث.

البدء المبكر أو المتأخر في الفحص الطبي قد يكون مناسباً للمرضى، تبعاً للاستعداد الفردي لبدء العلاج بواسطة الستاتينات والأسبيرين في ظل إمكانية تحقيق انخفاض مُطلق في احتمالية الإصابة. بأمراض القلب والأوعية الدموية.

يمكنك ايضا مشاهدة هذا الفيديو عن الكوليسترول في الدم 

الوسوم
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق